Berbères,mères et épouses d'IMAMS chi'ates, Ahl El Beyt,As.

... sur le passe, le present et l'avenir du monde berbere.

Modérateur: amusniw

Berbères,mères et épouses d'IMAMS chi'ates, Ahl El Beyt,As.

Messagede ithviriw » Ven Oct 05, 2007 12:52

السلام عليكم و رحمة الله
اللهم صلى على محمد و ال محمد

لنا كل الفخر ان السيدة حميدة زوجة الامام الصادق عليه السلام و ام الامام الكاظم عليه السلام هي من البربر و لنا كل الفخر ان السيدة تكتم زوجة الكاظم و ام الامام الرضا عليه السلام هي من البربر و تحديدا من قبيلة كتامة البربرية التي رفعت لواء التشيع في عهد الفاطميين و نصرت القضية المحمدية حتى تاسست الدولة الفاطمية على ايدي رجالها ,و لنا كل الفخر اننا من الجزائر ...ارض الفاطميين
سؤال : من هي السيدة تكتم ؟

السيدة تكتم هي زوجة الإمام موسى بن جعفر الكاظم ( عليه السَّلام ) ، و هي أم الإمام علي بن موسى الرضا ( عليه السَّلام ) و أم السيدة فاطمة المعصومة ( عليها السَّلام ) .
تزوج بها الإمام الكاظم ( عليه السَّلام ) ، أما قصة زواج الإمام بها فهي كالتالي
:

قال الإمام الكاظم ( عليه السَّلام ) لهشام بن أحمد [1] : هل علمت أحداً من أهل المغرب قَدِم ؟ قال : لا .

فقال ( عليه السَّلام ) : بلى قد قَدِمَ رجل أحمر [2] ، فانطلق بنا .قال هشام : فركب و ركبنا معه حتى انتهينا إلى الرجل ، فإذا رجلٌ من أهل المغرب معه رقيق [3] .فقال ( عليه السَّلام ) : أَعْرِض علينا ، فعرض علينا تسع جوارٍ ، كل ذلك و أبو الحسن يقول له : لا حاجة لي فيها .ثم قال له : أعرض علينا .قال : ما عندي شيء .فقال ( عليه السَّلام ) : بَلى أعرض علينا .قال : لا والله ، ما عندي إلا جارية مريضة .فقال : ما عليكَ أن تعرضها ؟

فأبى عليه صاحب الرقيق ، ثم انصرف ( عليه السَّلام ) .قال هشام : ثم إنه ( عليه السَّلام ) أرسلني من الغد إليه ، و قال لي : قُل له كم غايتك فيها ؟ فذا قال : كذا و كذا ، فقل قد أخذتها ، ـ قال هشام ـ فأتيته .قلت : كم غايتك فيها ؟ فقال : ما أريد أن أُنقصها من كذا .فقلت : قد أخذتها .

فقال : هي لك ، و لكن من الرجل الذي كان معك بالأمس ؟ فقات : رجل من بني هاشم .فقال : من أي بني هاشم ؟ فقلت من نقبائهم .فقال : أريد أكثر .فقلت ما عندي أكثر من هذا .

فقال : أخبرك عن هذه الوصيفة ، إني إشتريتها من أقصى بلاد المغرب ، فلقيتني إمرأة من أهل الكتاب ، فقالت : ما هذه الوصيفة معك ؟ فقلت : إشتريتها لنفسي .
فقالت : ما ينبغي أن تكون مثل هذه الوصيفة عند مثلك ، إن هذه الجارية ينبغي أن تكون عند خير أهل الأرض ، فلا تلبث عنده إلا قليلاً حتى تلد منه غلاماً يَدينُ له شرقُ الأرض و غربها .

قال هشام : فأتيت الإمام بالجارية [4] .و كانت السيدة تُكْتَم من أفضل النساء في عقلها و دينها و إعظامها لمولاتنا حميدة ، حتى أنها ما جلست بين يديها إجلالاً لها [5] .

إن السيدة حميدة ذكرت أنها رأت في المنام رسول الله ( صلَّى الله عليه و آله ) يقول لها : يا حميدة هبي نجمة لابنك موسى ، فإنه سيولد له منها خير أهل الأرض [6] .

فقالت السيدة حميدة لابنها الإمام موسى بن جعفر ( عليه السَّلام ) : يابني إن تكتم جاريةٌ ما رأيت قط أفضل منها ... و قد وهبتها لك [7] .

و مما يدلّ على حرصها على عبادتها و انقطاعها إلى ربها ، أنها لمّا ولَدَت ـ السيدة تكتم ـ الإمامَ الرضا ( عليه السَّلام ) قالت : أعينوني بمُرضعة ، فقيل لها : أ نَقَصَ الدَّرُّ [8] ؟

قالت : ما أكذب ، ما نَقَصَ الدَّر ، و لكن عَلّيَ ورِدٌ [9] من صلاتي و تسبيحي ، و قد نقص منذ ولَدْتُ [10] .


---------------------------------------------------------

[1] هشام بن أحمد : من أصحاب الإمام موسى بن جعفر الكاظم ( عليه السلام ) ، و لعلّ الصحيح هو هشام بن أحمر ، كما في الكافي : 1 / 486 ، حديث : 1 ، حيث ذكر نفس هذا الحديث ، و لعل الأفضل إخراج الحديث من الكافي
[2] أي رجل أحمر البَشرة ، و هو عادةً لون بَشَرة بعض أهل المغرب و ما والاها من بلدان أوربا
[3] الرقيق : العبيد أو الجواري أو كليهما .
[4] عيون أخبار الرضا : 1 / 17 .
[5] عيون أخبار الرضا : 1 / 14 .
[6] عيون أخبار الرضا : 1 / 17 ، و يبدو من هذا الحديث أن الإمام اشترى هذه الجارية لوالدته السيدة حميدة .
[7] عيون أخبار الرضا : 1 / 14 .
[8] أي نقص لبن الرضاع ؟
[9] الوِرد : المندوب و المستحب ، مقابل الواجب ، و الجمع : أوراد .
[10] عيون أخبار الرضا : 1 / 15 .
و السلام
ithviriw
 

BERBERES MERES ET EPOUSE Des CALIFS ABBASSIDES

Messagede mbibany » Ven Oct 12, 2007 11:46

Le calif abbasside Abou Djaafar el mansour, fondateur de Bagdad a eu comme mere et epouse une bebere




اختار موقع بغداد الخليفة العباسي ابو جعفر المنصور،عاصمة لدولته على بطحاء من الارض عند اعوجاج نهر دجلة عند التقائه مع نهر الصراة ودار حولها نهر كرخايا.


لقد ورد في وصف المنصور بانه كان نحيفا اسمر اللون خفيف العارضين ذا صلابة وشدة، وكانت امه وزوجته من بربر شمال أفريقيا، ويقال بالتحديد من القيروان.


وقد بنى بغداد بعد ان ضاق ذرعا في الهاشمية التي أبتناها على مقربة من الكوفة بعد قلاقل الراوندية والزنادقة فيها.اما السبب غير المعلن فهو رغبة من العباسيين في التملص من العهود التي قطعوها امام اولاد أعمامهم من العلويين ومناصريهم التي تعج بهم المدينة والإقليم. فآثروا الرحيل واختاروا هذا الموقع القريب من (المدائن) العراقية ومن ضمن نطاق (براثا) الآرامية.




مجلس محافظة بغداد - بغداديات- تاريخ ...-

http://www.baghdadcouncil.com/baghdadhistoryb.htm
mbibany
 
Messages: 695
Inscription: Jeu Mai 26, 2005 08:37


Retourner vers Analyses

Qui est en ligne

Utilisateurs parcourant ce forum: Aucun utilisateur enregistré et 2 invités